إشترك و توصل بآخرالكتب والمقالات الجغرافية

السبت، 16 يوليو، 2011

الجمهورية الجزائرية معلومات تفصيلية

الجزائر





هي الجمهورية الجزائرية الديموقراطية الشعبية، إحدى الدول الأفريقية، استطاع الاستعمار الفرنسي فرض سطوته على الجزائر لعدد كبير من السنوات تقدر بحوالي 130 سنة عاني فيهم الشعب الجزائري من الاستبداد والظلم والقهر من القوات المحتلة، ولكنه تمكن في النهاية من الإفلات من بين براثن الاستعمار في الخامس من يوليو عام 1962م، بعد رحلة طويلة من النضال والكفاح وقصص عديدة من البطولات وكان أبطالها هم أفراد الشعب الجزائري، فضحت هذه الدولة في سبيل الحرية بحوالي مليون ونصف شهيد في خلال سنوات  الاستعمار القاسية.
يوجد بالجزائر العديد من الثروات الطبيعية مثل النفط، الغاز الطبيعي، الحديد، الفوسفات اليورانيوم، والرصاص وغيرها، وتعرف العاصمة الجزائرية " الجزائر" كعاصمة اقتصادية وثقافية وصناعية ويتركز بها العديد من المعالم الأثرية والسياحية وتعرف العاصمة الجزائرية بعدد من الأسماء منها البهجة ، والجزائر البيضاء ، جزائر بني مزغنة.









العاصمة: الجزائر تاريخ الإستقلال: 1962
العملة: الدينار الجزائري النظام السياسي: جمهوري ديمقراطي
السكان: 28400000 نسمة
 (1996)
المساحة: 2381741 كلم2

الكثافة العامة: 12 نسمة/كلم2
معدل النمـــو: 03.06%
أمل الحياة: 70 سنة
معدل الأمية: 32 %
نسبة التحضر: 53 %

توزيع العمالة على الأنشطة الإقتصادية
 في المناجم 04 %
 في الزراعة 25 %
 في الخدمات 45 %
 في الصناعة 26 %

 
الموقع:تقع الجزائر في وسط غرب القارة الإفريقية، يبلغ امتدادها الشمالي الجنوبي 1900 كلم، و الإمتداد الشرقي الغربي 1200 كلم على خط الساحل، و1800 كلم على خط تندوف غدامس، تحيط بالجزائر عدة دول، بسبب اتساع مساحتها، فمن الشرق تحدها تونس على طول 965 كلم، وليبيا 982 كلم، ومن الغرب المملكة مغربية بـ: 1559 كلم والصحراء الغربية 42 كلم، ومن الجنوب النيجر 956 ومالي 1376 كلم وموريطانيا 463 كلم، ومن الشمال البحر الأبيض المتوسط بساحل طوله 1200 كلم.
لموقع الجزائر أهمية استراتيجية، وخصائص حيوية تجمع بين ميزات نادرة إستمدتها من موقعها المتوسط في خريطة العالم القديم فهي جسر اتصال، ومحور التقاء بين أوروبا وإفريقيا وبين المغرب العربي والشرق الأوسط، وممرا حيويا للعديد من طرق الاتصال العالمية برا، بحرا وجوا.
فمن الناحية الجغرافية أو الاقليمية، يتميز موقع الجزائر بأبعاده الفاعلة والمؤثرة على الصعيد العالمي، فالبعد الأول هو بعد الهوية والانتماء بمحوريه المغاربي: حيث تمثل الجزائر قلب المغرب العربي الكبير، ومركزه الاقتصادي والبشري، وهي الممر الطبيعي بينه وبين الشرق الأوسط وإفريقيا، والمحور العربي الإسلامي، وهو محور الإنتماء للحضارة العربية الإسلامية، التي صاغت شخصية الجزائر التاريخية والحضارية، وجعلت منها رافدا للتواصل والأثراء مع العالم العربي الإسلامي.
والبعد الثاني هو بعد التفاعلات الاقتصادية والعىقات الحضارية والبشرية، بمحورين الأول المتوسطي، حيث كانت الجزائر على مر التاريخ جزءًمن الحضارات العالمية الفاعلة في المنطقة، والتي امتدت لتغطي أجزاء شاسعة من أراضيها، ولا زالت حاليا تستفيد من الوفورات والمزايا الاقتصادية والاستراتيجية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط أحد أهم المحاور الرئيسة للتبادل الدولي، ومنطقة حساسة في السياسة العالمية. ويتسع هذا البعد الاستراتيجي في موقع الجزائر ليشمل أوروبا ويتداخل معها لأن المتوسط تاريخيا كان دائما عامل ربط واتصال حركي اقتصادي وإنساني مع أوروبا، وقد دعم هذا البعد حديثا، بفضل ربط مناطق الإستهلاك الرئيسة في أوروبا بحقول الغاز الطبيعي الجزائري عبر أنبونين يقطعان البحر الأبيض المتوسط عبر الأول: عبر تونس وإيطاليا وعبر المغرب وإسبانيا. والثاني: المحور الإفريقي، حيث يعمل توغل الجزائر داخل عمق إفريقيا على ربط شمالها بمنطقة الساحل الإفريقي، ودعم وسائل الإتصال والربط مع دول الجوار الإفريقي، وازدادت فعالية هذا المحور بعد إنجاز طريق لوحدة الإفريقية الذي فتح موانئ المتوسط على هذه الدول، ونشطت العلاقات البشرية التاريخية والمبادلات التجارية التقليدية القائمة.
تشكل محصلة هذه الأبعاد إلى الجانب الدور الريادي للجزائر على الرأس النامي في الميدان السياسي والاقتصادي أهم المعالم المتحكمة في تكوين الشخصية الجغرافية للجزائر وفي تحديد وزنها الاقليمي والدولي.
الموقع
تقع الجزائر بشمال القارة الأفريقية، ويمتد الساحل الشرقي لها على البحر الأبيض المتوسط، وتشترك في حدودها مع العديد من الدول الأفريقية الأخرى فيحده من الشمال الشرقي تونس، ومن الشرق ليبيا، ومن الجنوب كل من النيجر، مالي، موريتانيا، بينما تشترك مع حدودها الغربية مع المغرب.
معلومات عامة عن الجزائر
المساحة: تبلغ مساحة الجزائر 2.381.740 كم2.  
عدد السكان: ويبلغ عدد السكان 33.333.216 نسمة.
العاصمة: الجزائر
اللغة: اللغة الرسمية هي اللغة العربية بالإضافة للغة الفرنسية وبعض اللهجات البربرية.
العملة: الدينار الجزائري
الديانة: الديانة الرسمية للبلاد هي الإسلام كما يوجد مسيحين ويهود.
مظاهر السطح





تنقسم الجزائر إلى أربعة أقاليم طبيعية رئيسة تمتد من الشرق إلي الغرب بشكل متوازي الإقليم الأول هو إقليم الساحل والذي يمتد على شكل شريط ضيق بمحاذاة الساحل وتتكون أراضي هذا الإقليم من سلاسل صخرية عالية والشواطئ الرملية وعدد من الخلجان.
الإقليم الثاني هو إقليم التل ويتكون من عدد من السهول الساحلية المنخفضة، والسهول الداخلية المرتفعة، وتنحصر هذه السهول بين المرتفعات الجبلية وتوجد معظم الأراضي الصالحة للزراعة في منطقة الوديان الوفيرة الموجودة في هذه المنطقة، الإقليم الثالث هو إقليم  الهضاب العليا وينحصر بين سلسلتين جبليتين متوازيتين هما أطلس التل شمالاً وأطلس الصحراوي جنوباً ويتخلل هذا الإقليم منخفضات تتجمع فيها مياه الأمطار على شكل بحيرات ضحلة تتحول بمجرد جفافها إلى مسطحات ملحية.
يأتي بعد ذلك إقليم المرتفعات الأطلسية والذي يشكل حدا بين شمالي الجزائر وجنوبيها وتتخللها ممرات ودروب طبيعية، وتعد جبال الأوراوس من أعلى الارتفاعات في هذا الإقليم، يأتي بعد ذلك إقليم الصحراء والذي يشكل أكبر مساحة في الأراضي الجزائرية حيث يحتل حوالي 90% من الأراضي الجزائرية وتقع في الشمال الشرقي منه منطقة منخفضة تتجمع فيها أهم الواحات ثم منطقة الكثبان الرملية والتي تتمثل في العرق الشرقي الكبير والعرق الغربي الكبير، ثم منطقة الهضاب، ويوجد في الجنوب مرتفعات الأحجار، وتعد قمة جبل تاهات من أعلى القمم الجبلية الموجودة بالجزائر، ويعد نهر " الشليف " هو النهر الرئيسي في البلاد والذي ينبع من أطلس التل متدفقاً نحو البحر المتوسط .
  
المناخ
يسود منطقة التل في الشمال مناخ البحر المتوسط فهو دافيء جاف صيفا معتدل ممطر شتاءً وتعتبر هذه المنطقة من أكثر مناطق الجزائر رطوبة حيث يبلغ معدل سقوط الأمطار ما بين 400 إلى 1000مم، وتتراوح درجات الحرارة ما بين 25 درجة مئوية في الصيف و11.1 درجة مئوية في الشتاء، وخلال الصيف تهب الرياح الممتدة الحارة والجافة المسماه بـ (السيروكو) والتي تعرف محليا باسم "الشهيلي" شمالاً من الصحراء، و كلما توغلنا جنوباً يزداد المناخ جفافاً، ويبلغ معدل سقوط الأمطار في الهضبة العليا وصحراء أطلس نحو 200 إلى 400 مم، وتعتبر منطقة الصحراء من المناطق المتطرفة في درجات الحرارة اليومية فضلاً عن الرياح والجفاف الشديد، و عموما لا يزيد معدل سقوط الأمطار سنوياً عن 102 مم.
نظام الحكم
نظام الحكم جمهوري اشتراكي، تتمثل السلطة التنفيذية في رئيس الدولة ورئيس الحكومة والحكومة ويتم انتخاب رئيس الدولة بالاقتراع الشعبي المباشر لفترة رئاسية تمتد لخمس سنوات، ويقوم رئيس الجمهورية بتعيين رئيس الوزراء.
وتتكون السلطة التشريعية في الجزائر من مجلسين المجلس الشعبي الوطني والذي ينتخب أعضاؤه بالاقتراع الشعبي المباشر، ومدة خدمتهم خمس سنوات، ومجلس العشائر والذي يقوم رئيس الجمهورية بتعيين ثلث أعضاؤه وينتخب الآخرون بالاقتراع غير المباشر ومدة عضويتهم ست سنوات ويتجدد نصف أعضاء المجلس كل ثلاث سنوات.
وتتمثل السلطة القضائية في المحكمة العليا والتي تعد أعلى سلطة قضائية في الجزائر، ويبلغ عدد المحاكم في الجزائر 48 محكمة موزعين على الولايات الجزائرية.
كما يوجد في الجزائر عدد من الأحزاب السياسية نذكر منها الجبهة الوطنية الجزائرية، حزب التجمع الديموقراطي الوطني، الجبهة الإسلامية للإنقاذ، الحزب الجمهوري التقدمي وغيرها من الأحزاب.
   
نبذة تاريخية


نصب الشهيد

خضعت الجزائر لأشكال عديدة من الاحتلال فوقعت تحت الحكم العثماني في الفترة ما بين 1518 – 1830م وبعد فترة الحكم العثماني هذه خضعت الجزائر لنوع أخر من الاستعمار ولكن هذه المرة اشد قسوة وأكثر عنفاً حيث قامت القوات الفرنسية بغزوها وهاجر العديد من الأوربيين والفرنسيين إليها، عملت فرنسا خلال فترة احتلالها للجزائر على فرض النظام الفرنسي في كل شيء ففرضت اللغة الفرنسية وحاربت اللغة العربية وعملت على غلق الكتاتيب والمساجد وتحويلها إلي كنائس، وجعلت اللغة الفرنسية هي اللغة الأساسية في التعليم، وأعطت للجزائريين الجنسية الفرنسية وألزمتهم بواجبات المواطن الفرنسي ففرضت عليهم الواجبات ولم تعطهم الحقوق، فقامت بتجنيدهم في الخدمة العسكرية ودفعت بهم في الحروب المختلفة التي خاضتها سواء في الحرب العالمية الأولى والثانية أو في الحروب الأخرى التي خاضتها من أجل قمع انتفاضات الشعوب في المستعمرات الفرنسية.
تأثر الجزائريون كثيرا بالثقافة الفرنسية نظراً لطول فترة الاحتلال والتي امتدت لأكثر من 130 عام، ولكن على الرغم من هذا فلقد تمسك الجزائريون بهويتهم العربية ودينهم الإسلامي وظلوا يعملوا جاهدين من أجل التخلص من الاستعمار الطاغي.
كان الفرنسيين يعملون على قهر الشعب الجزائري وتشريده ومقابلة أي محاولة للثورة أو التمرد بأشكال قاسية من العنف فعملت القوات الفرنسية على هدم المساجد ونهب الثروات ونزع ملكيات الأراضي ومنحها للمهاجرين الأوربيين للاستفادة من خيراتها وغيرها العديد من الوسائل القهرية التي تم ممارستها على الشعب الجزائري.
قدم الجزائريون في رحلة كفاحهم ضد الاحتلال الفرنسي العديد من الأشكال البطولية وبدأت المقاومة مع بداية الاحتلال نفسه أي منذ عام 1830م، وانقسمت المقاومة إلي مقاومة شعبية ومقاومة رسمية، ثم جاءت بعد ذلك الحركة الوطنية الجزائرية والتي تزعمها المحامي أحمد بوضربة والصحفي الصادق دندان ورجل المال الحاج عمار.
ظلت أوضاع الجزائريين تسير من سيئ إلي أسوء فجند الآلاف من الشعب الجزائري في الجيش الفرنسي، وزادت أعداد العاطلين عن العمل ولم يتبقى للشعب من الوظائف الإدارية سوى القليل، ولم يتمكن معظم الشعب الجزائري من الحصول على حقهم في التعليم حيث كان لا يصل سوى القليل منهم إلى المرحلة الثانوية، هذا بالإضافة لأشكال عديدة من القهر والاعتقال والتعذيب وغيرها من الوسائل البشعة التي استخدمها المحتلون، وكان يقابل كل هذا كافة أشكال المقاومة من الشعب الجزائري المناضل هذه المقاومة التي شكلت في النهاية ثورة كبيرة بدأت في عام 1954م.
 ففي أوائل عام 1954م تشكلت اللجنة الثورية للاتحاد والعمل حيث تكونت من مجموعة من الشبان معظمهم كانوا أعضاء في حركة الانتصار للحريات منهم أحمد بن بيلا، وحسين آيت، ومحمد بوضياف وغيرهم، واتخذت اللجنة قرار الثورة على الاستعمار الفرنسي فكان الأول من نوفمبر بداية للعديد من الهجمات التي شنها الوطنيون على العديد من المراكز العسكرية في البلاد، ثم تكونت بعد ذلك جبهة التحرير الوطني الجزائري وتعاظمت الثورة الجزائرية واشتدت حيث تمكنت من السيطرة على جزء كبير من البلاد وذلك في عام 1956م، وفي عام 1958م تم تأسيس حكومة مؤقتة للجمهورية الجزائرية برئاسة فرحات عباس ومن بعده يوسف بن خدة في عام 1961م.
وخلال كل هذا حاولت الحكومة الفرنسية تحجيم الجزائر فقامت بعزلها عن جيرانها وضاعفت قواتها الموجودة في البلاد، وعلى الرغم من كل هذه الإجراءات إلا أن الثروة الجزائرية استمرت وزادت في اشتعالها الأمر الذي أدي في النهاية إلي مناداة الرأي العام الفرنسي نفسه بالجلاء عن الجزائر نتيجة للخسائر التي تكبدتها فرنسا من جراء هذه الاحتلال، ومما دعم الثورة أيضاً والمنادة بالاستقلال إقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة توصية اللجنة السياسية القاضية بحق الجزائر في الاستقلال وذلك في عام 1960م، كما أيد الاستقلال الرأي العالمي.
فكان التفاوض بين الطرفين الأمر الذي أدي في النهاية إلي إعلان الاستقلال للجزائر في عام 1962م، وتم اختيار أحمد بن بيلا أول رئيساً للجمهورية الجزائرية، وانضمت الجزائر بعد ذلك إلي كل من جامعة الدول العربية والأمم المتحدة.
المدن والسياحة


حديقة الحامة

توجد في الجزائر العديد من الأشكال السياحية والتي تتنوع ما بين السياحة الصحراوية والساحلية والثقافية، وتعد الجزائر العاصمة هي المركز الثقافي والاقتصادي في البلاد ومن أهم المدن الجزائرية والتي قام الفينيقيون بتأسيسها في القرن الثالث ق.م، وقام الرومان بحكمها وأطلقوا عليها أسم ايكوزيوم، وتعد مدينة الجزائر من اكبر المدن في البلاد ويتركز بها عدد كبير من السكان وتعد واحدة من أجمل المدن الواقعة على ساحل البحر الأبيض المتوسط فتتميز بجمالها الطبيعي بالإضافة لمعالمها الأثرية العديدة.
 وتتعدد الأماكن السياحية بمدينة الجزائر وتتنوع ما بين إسلامية وأوروبية، ومن المناطق القديمة منطقة "القصبة" والتي تكتظ بالمساجد العديدة وتتميز بشوارعها الضيقة وقلعتها الأثرية والتي تم بناؤها في القرن السادس عشر الميلادي، وتتميز منطقة القصبة بتراثها المعماري التاريخي الهام والذي دفع منظمة اليونسكو لتسجيلها ضمن التراث العالمي في عام 1992م ومن المعالم الشهيرة بمنطقة القصبة الحدائق، المرصد الفلكي، والمتحف الوطني، ودار الكتب الوطنية وجامعة الجزائر والتي تم تأسيسها في عام 1909، وفي القصبة كثير من القصور والمنازل الفاخرة ذات الطراز العربي الإسلامي ومن أبرز مساجدها المسجد الكبير ومسجد كتشاوة والذي يعد من المساجد التاريخية الشهيرة، تم بناؤه في العصر التركي عام 1021م.
ومن المعالم الأخرى الموجودة بمدينة الجزائر " نصب الشهيد" والذي يشرف على الميناء،  كما توجد في مدينة الجزائر مجمع " رياض الفتح" وهو مجمع تجاري وثقافي متكامل وشامل مبني تحت الأرض ويضم العديد من المطاعم ودور السينما والأسواق بالإضافة لكونه يضم متحف المجاهدين والذي يضم العديد من المحتويات الأثرية والتي تعكس المراحل التاريخية المختلفة التي مرت على الجزائر, كما توجد به قرية تضم الحرف والصناعات الشعبية التقليدية، وتمتد في هذا المجمع المساحات الخضراء لتربط بين جميع ما سبق.
ومن الأماكن الجميلة أيضاً في الجزائر نجد شاطئ سيدي فرج وهو مجمع سياحي تتركز فيه العديد من الأنشطة السياحية فتكثر به المطاعم والمرافق الترفيهية والفنادق والألعاب المائية ومسرح مفتوح وأماكن خاصة للسياحة العلاجية الطبيعية باستخدام مياه البحر.
ومن الأماكن التاريخية نجد منطقة تيبازة والتي تضم العديد من الآثار الفينيقية والرومانية ويوجد بها عدد من الفنادق والقرى السياحية والمطاعم، هذا بالإضافة لمدينة شرشال السياحية.
هذا بالإضافة " لحديقة الحامة " الموجودة بالعاصمة والتي تعد من أشهر وأجمل الحدائق على مستوى العالم، والتي تضم أنواع عديدة من النباتات والأشجار النادرة والمعمرة ويختلف طقسها عن الطقس في باقي أنحاء البلاد وتطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط وتزخر هذه الحديقة التاريخية بالعديد من المناظر الطبيعية الساحرة.



معلومات اخرى اضافية 


* معلومات عامة عن الجزائر *




- الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية دولة عربية تقع شمال القارة الأفريقية، يحدها شمالا البحر الأبيض المتوسط وغربا المغرب والصحراء الغربية ومن الجنوب الغربي موريتانيا ومالي وفي الجنوب الشرقي النيجر وشرقا ليبيا وفي الشمال الشرقي تونس.

الجزائر عضو مؤسس في اتحاد المغرب العربي سنة 1988، وعضو في جامعة الدول العربية ومنظمة الأمم المتحدة منذ استقلالها، وعضو في منظمة الوحدة الأفريقية والأوبك والعديد من المؤسسات العالمية والإقليمية

الجزائر ثاني أكبر بلد أفريقي وعربي من حيث المساحة بعد السودان، والحادي عشر عالميا
التقسيم الادارى




خريطة ولايات الجزائر ال 48 حسب التقسيم الإداري لسنة 1984

- تنقسم الجزائر إلى 48 ولاية , كل ولاية مقسمة إلى دوائر التي يبلغ العدد الإجمالي لها 553 دائرة , وكل دائرة مقسمة إلى بلديات , ويبلغ العدد الإجمالي للبلديات 1541 بلدية .

- الولايات الجزائرية حسب التقسيم الإداري لسنة 1983 هي :



1 ولاية أدرار
2 ولاية الشلف

3 ولاية الأغواط

4 ولاية أم البواقي

5 ولاية باتنة

6 ولاية بجاية

7 ولاية بسكرة

8 ولاية بشار

9 ولاية البليدة

10 ولاية البويرة

11 ولاية تمنراست

12 ولاية تبسة

13 ولاية تلمسان

14 ولاية تيارت

15 ولاية تيزي وزو

16 ولاية الجزائر

17 ولاية الجلفة

18 ولاية جيجل

19 ولاية سطيف

20 ولاية سعيدة

21 ولاية سكيكدة

22 ولاية سيدي بلعباس

23 ولاية عنابة

24 ولاية قالمة

25 ولاية قسنطينة

26 ولاية المدية

27 ولاية مستغانم

28 ولاية المسيلة

29 ولاية معسكر

30 ولاية ورقلة

31 ولاية وهران

32 ولاية البيض

33 ولاية اليزي

34 ولاية برج بوعريريج

35 ولاية بومرداس

36 ولاية الطارف

37 ولاية تندوف

38 ولاية تسمسيلت

39 ولاية الوادي

40 ولاية خنشلة

41 ولاية سوق أهراس

42 ولاية تيبازة

43 ولاية ميلة

44 ولاية عين الدفلى

45 ولاية النعامة

46 ولاية عين تموشنت

47 ولاية غرداية

48 ولاية غليزان






أولا ولاية أدرار




- ولاية ادرار تقع في الجنوب الغربي الجزائر. هي الولاية رقم (1) في تصنيف الولايات حسب تنظيم الإداري الجزائري.
تتسم بمناخها الصحراوي و بطيبة سكانها الذين يجيدون العربية بفصاحة بالغة كما ان هناك سكان منطقة قورارة يعني نواحي تيميمون الذين يتكلمون أيضا اللغة الزناتية وهي لغة الاغنية العالمية اهليل

وتتكون من 28 بلدية ومناخها شديد الحرارة يصل إلى( 65) درجة صيفا وتوجد بها عدة مناطق اثرية رائعة أهمها قصور تيميمون و تمنطيط و زاوية كنتة ..الخ ،و سيدي يوسف هو قصر تابع لبلدية فنويل، دائرة فنوغيل.





ولاية إدرار موقع استراتيجي هام في الصحراء الكبرى


ولعل من أبرز المناطق التي تحمل هذه المقومات في الجنوب الجزائري نجد ولاية إدرار (محافظة) التي تتميز بموقع استراتيجي في الصحراء الكبرى وهي حلقة ربط بوادي الساورة ومنطقتي الميزاب والهقار. تنتشر بها واحات النخيل ومجار للمياه لا تنحدر من جبال ولا شلالات بل من آبار عميقة متعددة متصلة ببعضها البعض يطلق عليها بالاسم المحلي الفقارة وهي من اختراع سكان المنطقة الذين اهتدوا إلى هذه الفكرة لضمان الحياة والاستقرار بالصحراء


كما تجذب الزائر للمنطقة المناظر الخلابة لكثبان الرمال بعرق شاش أو العرق الغربي الكبير إضافة إلى سحر جمالها عند مشاهدة المغيب الذي صنف من أروع غروب الشمس في العالم. فضلا عن المناطق الرطبة المتنوعة والرسوم والنقوش الحجرية التي تعطي بعدا تاريخيا للمنطقة.


إدرار هي منطقة ذات أصول بربرية (زناتية) وتعني الحجرة، تقع بأقصى الجنوب الجزائري على بعد 1500 كلم عن العاصمة، تشترك في حدودها الجنوبية مع دولة مالي ومن الجنوب الغربي مع موريتانيا، تتربع على مساحة تقدر بـ427968 كلم مربع، تنقسم إلى 11 دائرة و28 بلدية موزعة على أربع مناطق جغرافية هي القورارة توات تيديكلت وتنزروفت ولكل منطقة خصوصياتها ومعالمها مما يعكس التنوع الثقافي والسياحي للمنطقة التي يقطنها أزيد من 340000 ساكن.


تعرف إدرار نوعين من المناخ، مناخ شبه صحراوي يمتد من تيميمون بإقليم القورارة إلى بشار غربا، ومناخ صحراوي يمتد من تيميمون إلى تيمياوين جنوبا بصحراء تنزروفت. وبذلك تعيش تباينا في درجة الحرارة التي تصل بها إلى 45 درجة تحت الظل خلال فصل الصيف وتنخفض إلى درجة الصفر في فصل الشتاء.


يتكون وسطها الطبيعي من الهضاب التي تغطي مساحة معتبرة من الولاية وهي ذات تكوينات جيولوجية مختلفة. العروق التي تتألف من كثبان رملية تمتد على ما يقارب نصف المساحة الإجمالية للولاية تكونت عبر مراحل زمنية طويلة وهي تضم العرق الغربي الكبير وعرق شاش. وأيضا السبخات وهي مناطق منخفضة نشأت في مجاري أودية قديمة وعريضة وتتكون السبخات من بقايا رسوبية وكلسية وغالبا ما تكون ذات تربة مالحة.





أما الغطاء النباتي فيتميز بنوعيته الصحراوية وهو ينتشر في البساتين والحقول والواحات ويميز إدرار الغطاء النباتي البري خاصة بدائرة برج بأجي المختار ومن أهم الأصناف النباتية الرتم ساليفا اريستيدا.

تحتوي إدرار على مؤهلات سياحية كبيرة كغيرها مثل باقي مناطق الجنوب الجزائري مما جعلها قبلة للزوار الأوروبيين على مدار السنة وهذا نظرا لطبيعتها الساحرة مما يوحي لزائرها بأنه في عالم شاسع واسع اجتمعت فيه كل مفاتن الصحراء وهي ترسم لوحة متآلفة بأحجامها وأشكالها وألوانها حيث تمتزج في هذه اللوحة اخضرار واحاتها بأحمر بناياتها واصفرار أرضها ورمالها الذهبية، مشكلة بذلك مشهدا دراماتيكيا شد انتباه الفنانين التشكيليين والروائيين والشعراء وجميع المبدعين.


فالزائر للمنطقة لا تفارق عيناه منظرا إلا ويشد إلى آخر ليبقى منبهرا أمام تلك الواحات الخضراء التي تنبض بالحياة وكثبان الرمال التي تحسبها محيط أمواج ثابتة يمتد إلى ما لا نهاية، مغارات طبيعية تكتنز خبايا الجمال الأزلي وأسرار الصحراء السرمدية حتى تتساءل عن أصل هذه الروعة وسواقي وأودية تزرع الحياة وسبخات تعيش على ضفافها نباتات وحيوانات وطيور متآلفة.



كما تزخر المنطقة بمواقع طبيعية رائعة تفتح المجال واسعا أمام السياحة البيئية وضرورة المحافظة على المحيط الذي يتميز بانتشار الواحات والمناطق الرطبة المصنفة عالميا وهذا ما يجعل الطبيعة البيئية بها ترتسم والحيواني والطبيعي. بأفضل الأشكال والأبعاد والألوان بالنظر إلى ذلك التنوع النباتي.


وتلعب الجمعيات المحلية دورا بارزا في الحفاظ على مقومات السياحة البيئية باعتبارها من بين المكتسبات التي تساهم في ارتفاع الحركة السياحية التي تتوافد على المنطقة خاصة من الضفة الأخرى للمتوسط ومن بين هذه الجمعيات الجمعية الوطنية لحماية البيئة ومكافحة التلوث، حيث أشارت منسقة الجمعية بالمنطقة رقية طاهيري أن أهمية الحفاظ على التنوع النباتي الموجود بهذه المنطقة الصحراوية والعمل على توسيع وجوده أمر ضروري جدا لضمان استمرار هذه الطبيعة الخلابة التي تشد انتباه زائريها من داخل وخارج الوطن،




وعلى هذا الأساس تقوم الجمعية بتسطير برامج تحسيسية وتوعوية سنوية لفائدة أطفال المدارس التربوية وتأسيس نواد خضراء من أجل غرس قيم المحافظة على المحيط والحرص على توسيع الغطاء النباتي والرفع من درجة الحس البيئي في الوسط الاجتماعي لأن السياحة البيئية تعتمد على الغطاء النباتي المتمثل أساسا في واحات النخيل ومجاري المياه التي عمدت إلى تشكيل نظام بيئي مصغر لأنواع نباتية مختلفة تشجع على تجمع أنواع حيوانية باختلاف أجناسها. وهذه المبادرة كانت لها انعكاسات إيجابية على المحمية الطبيعية بتينركوك حوالي 350 كلم شمال عاصمة الولاية والتي تتربع على مساحة 350 هكتارا والمنطقة الرطبة بأولاد سعيد تيميمون.


ومن بين أهم الأماكن السياحية التي تثير اهتمام الأوروبيين نجد تمنطيط الواقعة على بعد 15 كلم جنوب إدرار التي تحتوي على منطقة رطبة مصنفة من قبل المنظمة العالمية لتصنيف المناطق الرطبة (رام سار) سنة 2001 وتتربع على مساحة 95700 هكتار بها منسوب وفير جدا من المياه الجوفية ومجموعة واحاتية مترامية الأطراف تعتمد طريقة السقي التقليدي أي المجاري المائية النابعة من الفقارة.

وأشارت دراسة علمية قامت بها احدى الباحثات إلى أن هذه المنطقة غنية جدا بالأنواع النباتية التي تجعل المنطقة خالية من الأمراض ونظرا للعلاقة الوطيدة بين الإنسان والمحيط فإن هذا التنوع النباتي يسهم في إثراء وازدهار الصناعة التقليدية التي تتميز بها المنطقة وهي تشارك في عدة معارض دولية كما يوجد بالمنطقة أنواع مختلفة من الطيور المهاجرة التي تجد ضالتها بالبحيرات خاصة في كوسام إضافة إلى وجود نوع من السمك يسمى (القامبازيا).


ومع مطلع السنة الجارية كانت المنطقة محل اهتمام باحثين كنديين وفرنسيين من خلال وقوفهم على خصوصيات المنطقة وأيضا سياح إسبان وألمان وآخرين من النمسا.



السياحة العلاجية

ولعل من بين أنواع السياحة التي تتميز بها إدرار نجد السياحة العلاجية أو الاستشفائية المنتشرة أساسا ببلدية بودة 28 كلم جنوب إدرار هذه المنطقة الواقعة بين جبال الرمال التي تحيط بها من مختلف الجهات مع وجود واحات النخيل التي أضفت عليها روعة وجمالا يتوسطها منبع طبيعي للمياه يسمى (عين لالا الشافية) التي تستقطب آلاف الزوار سنويا من أجل الاستجمام والعلاج عن طريق حرارة الرمال حيث يعكف سياح هذه المنطقة على ردم جميع أعضاء الجسم في الرمل لبضع ساعات ثم بعد ذالك يتوجهون إلى منبع المياه (العين) للاستحمام ثم دلك المفاصل وبعدها يحس الزائر براحة كبيرة جدا.


أن هذه العملية تنتشر في الواحات ذات الطابع الصحي وهي علاج ناجع لأمراض المفاصل وعملية العلاج تتم بالطاقة الحرارية وهو مفعول يعمل على تقوية وصلابة العظام وتتم بواسطة الرمل وأشعة الشمس إلا أنه يستثنى من هذا العلاج المصابون بأمراض القلب والشرايين والضغط الدموي. وبتم هذا العلاج يتم في أواخر شهور الصيف وبداية الخريف والعملية تكون عند غروب الشمس وقبل ذلك يجب على المصاب بأمراض المفاصل أن يجري فحصا طبيا دقيقا قبل الشروع في عملية العلاج بواسطة الطاقة الحرارية وسط الرمال الواحاتية.


الغابات المتحجرة


خصوصيات السياحة الصحراوية بإدرار لا تتوقف عند هذا الحد فحسب، فهناك الكثير جدا، وعلى سبيل المثال لا الحصر الغابات المتحجرة بأولف بأقصى الجنوب والمغارات والكهوف بتماسخت وايغزر والتي يتأمل إليها السائح الأوروبي كثيرا لأنها تعكس حضارة يعود عمرها لآلاف السنين.

ويمكن القول إن المنطقة يتوافد إليها ما يقارب 7000 سائح أجنبي طوال السنة وهذا الإقبال يعتبر الأحسن منذ مطلع الألفية بعد تراجع الحركة السياحة بالجزائر خلال التسعينات ومن بين زوار المنطقة نجد السياسيين والباحثين والفنانين وحتى الرياضيين.




صورلأجمل منلطق ولاية أدرار





****************




****************



****************



****************



****************





ثانيا :ولاية الشلف
 

Algeria-Chlef.png


معلومات عن الولاية

المساحة 4.791 كم²
السكان
العدد 858.695 ( 1998 ) نسمة
الكثافة السكانية 179/كم²
أرقام
رمز الولاية 02
الترقيم الهاتفي 027
عدد الدوائر 13
عدد البلديات 35
الرمز البريدي 02000


- تتربع و لاية الشلف على مساحة 4791 كلم 2 يتوزع عليها 837.372
ساكن على الكلومتر المربع الواحد ، حوالي 60 % من هذه النسبة
الإجمالية شباب أقل من 24 . سنة يحدعا من شمال البحر المتوسط
و من الجنوب و لاية تسيمسيلت أما من الناحية الشرقية كل من
و لايتي تيبازة و عين الدفلى و من الناحية الغربية و لاية غليزان .

- و تتربع هذه الولاية على 35بلدية و 13 دائرة بأربع مناطق
جغرافية و طبيعية متميزة في الشمال مرتفعات الظهرة و زكار
في الجنوب جبال الونشريس و في الوسط السهول الخصبة
بالإضافة إلى الشريط الساحلي و الذي يقدر بـ 120 كلم 2 ،
كما يميزها حر البحر المتوسط شتاء بارد و صيف حار .

- و يغلب على الولاية الطابع الفلاحي حيث المساحة الصالحة
للزراعة تقدر بــ161834 هكتار ، 11.62 % منها
أراضي مسقية و 40.04 أراضي غابية ، و تتركز الفلاحة
خاصة على زراعة الحبوب من قمح الفلاحة خاصة على
زراعة الحبوب من قمح صلب و لين و شعير و اللكلآ بنسبة
70 % من الإنتاج الفلاحي .

- و على مستوى قطاع الري ، فإن الولاية تملك سدين تقدر
طاقتهما بـ 418.000.000 متر مكعب و الكلمية التي
تشغيل خلال السنة تقدر بـ 43477544 متر مكعب
و إستهلاك الماء في المناطق الحضرية يقدر بـ 70 لتر
في اليوم الواحد أما في المناطق الريفية فتقدر كمية الإستهلاك
بـ 30 لتر للمواطن الواحد .



-أما المجال الصناعي فتضم الولاية 24 مؤسسة صناعية موفرة
لـ 4524 منصب عمل منها تسعة مؤسسات عمومية بـ 3367
منصب عمل ،ن و بالنسبة للأشغال العمومية تعد المؤسسات
الموجودة على تراب الولاية 14 مؤسسة كلها تستوعب 1598 منصب .

و بالنسبة للهياكل القاعدية التي تعد العصب الرئسي لتحريك و تيرة التنمية .

الدوائر والبلديات التي تكوّنها:

- شلف : شلف – سنجاس – أم دروع
- واد فضّة : واد فضّة – بني راشد – اولاد عبّاس
- الكريمية : الكريمية – حرشون – بني بوعتاب
- زبوجة : زبوجة – بنايرية – بوزغاية
- اولاد فارس
: اولاد فارس – شطّية – لبيض مجاجة
- بوقادير : بوقادير
: واد سلي – صبحة
- اولاد بن عبد القادر
: اولاد بن عبد القادر – الحجّاج
- عين مران
:عين مران – هرانفة
- تاوغريت
: تاوغريت – ظهرة
- تنس : تنس
:سيدي عكّاشة – سيدي عبد الرّحمان
- أبو الحسن
:أبو الحسن – تلعصة – تاجنة
- المرسى
: المرسى – مصدّق
- بني حوّاء
:بني حوّاء – بريرة – واد غوسين


الجيولوجيا

-تقع ولاية شلف في منظقة زلزالية تمتدّ من منطقة الأعاصير إلى تركيا. ضربت ولاية الشلف العديد من الزلازل المدمرة عبر التاريخ كان آخرها في القرن العشرين في الأعوام
* 1922
* 1934
* أدى الزلزال الذي ضرب الولاية عام 1954 إلى وفاة 1657 شخصاً [1]
* 10 أكتوبر 1980 ضرب زلزالان متتاليان الولاية بقوة 7.3 و 6.3 سلم ريشتر على الترتيب وقد أدى هذا الزلزالان إلى وفاة أكثر من 3000 مواطن وتهديم البنية التحتية للمدينة وأعلنت الحكومة الجزائرية عن الولاية منطقة منكوبة.




الجولة السياحية

جولتي السياحية ستكون هاذه المرة جولة مصورة لمختلف مناطق الولاية العريقة





Zeboudj




algerie telecom




cité d'urgence







Faculté des sciences humaines



chlef la cite



Cité Arroudj










Université H.Benbouali_Interieur




Bibliotheque universitaire




Bocaat Sahnoun




Université H.Benbouali_hay essalem



Lalla ouda




Mosquée de Chlef





ثالثا ولايـــــة الأغــــــــواط



بوابة الصحراء











موقع الـولايـة


تقع ولاية الأغواط على مفترق الطرق بين الشمال و الجنوب و الشرق و الغرب يحدها من الشمال تيارت و من الغرب البيض و من الشرق الجلفة و من الجنوب غرداية.
تتربع على مساحة 25.052 كلم مربع و تضم 10 دوائر و 24 بلدية تعداد سكانها إلى غاية 31/12/2005 بلغ 397764 و بكثافة سكانية قدرها 15.23 نسبة/ كلم².
إن التوقعات السكانية المنتظرة إلى آفاق 2015 تعطي لنا حوالي 460000 نسبة وتبعد عن العاصمة بـ 400 كلم، ترتفع على سطح البحر بـ 750 م و هي مدينة رائعة الموقع و تكوين ممتاز بمنطقة جبلية هي جبل العمور و منحدرات الأطلس الصحراوي مع مرتفعات غابية و مساحات سهبية و رعوية ذات مناخ قاري حار و جاف صيفا و باردا شتاءا.







دوائر و بلديات و لاية الأغواط

البلديات والدوائر

دائرة سيدي مخلوف
بلدية حاسي الدلاعة
دائرة قصر الحيران
بلدية تاجموت
دائرة عين ماضي
بلدية تاجرونة
دائرة حاسي الرمل
بلدية الحويطة
دائرة آفلو
بلدية سبقاق
دائرة القلتة
بلدية سيدي بوزيد
دائرة بريدة
بلدية واد مزي
دائرة واد مرة
بلدية البيضاء
دائرة الغيشة
بلدية تاويالة
بلدية عين سيدي علي
بلدية الحاج المشري
بلدية بن ناصر بن شهرة
بلدية العسافية



نبـذة تـاريـخيــة

عود نشأة الأغواط إلى عصور قديمة جدا كما تبينه بعض الرسومات الحجرية التي تعود إلى العصر الحجري الحديث الممتدة بين 09 إلى 06 آلاف سنة قبل الميلاد و هي موزعة بين البلديات و أثار سيدي مخلوف، الحصابية، الميلق، الركوسة، الحويطة.
فالمعطيات المناخية و النباتية و التضاريسية للأغواط مثلما ساهمت في تواجد الإنسان ما قبل التاريخ فقد جلبت إليها النزوحات القبلية القديمة و هذا ما تبينه البناءات الأثرية من العهد الروماني و البزنطي، اتخذت كتحصينات و أبراج المراقبة للاقتفاء أثر بعض الحركات المناوئة لها من نوميديا أو بيونوليا ( التسمية الجغرافية للجنوب في التاريخ القديم ) في كل من تاجموت و الحويطة و تسمية المدينة ورد في قولين:
·القول الأول: نسبة إلى قبيلة الأغواط من قبيلة مغراوة من زناتة.
·القول الثاني: و هو أصل الكلمة تعني غوط أي أرض كثيرة البساتين و الينابيع و تقع بحدود وادي مزي و وادي مساعد و وادي الخير الذي كان يقطع المدينة قديما.و قد أطلق عليها هذا الاسم بنو هلال الذين دخلوا المدينة في بداية القرن الخامس الهجري.


التاريخ البطولي لأبناء المنطقة و مواجهتهم للإستعمار

قد عرف أبناء هذه المنطقة بشجاعتهم و رفضهم لأي شكل من أشكال الاستعمار. لقد تعرضت مدينة الأغواط لحملة كبيرة قام بها باي الغرب محمد الكبير في جانفي 1785 م ثم جاءت الحملات الفرنسية فدخل سكان المنطقة تحت لواء الأمير عبد القادر و كان خليفته في المنطقة الحاج عيسى العربي و قدور بن عبد الباقي.
و بعد ذلك دخلوا في لواء الجهاد مع رائد المقاومة الشعبية في المنطقة بن ناصر بن شهرة و الثائر الشريف بن عبد الله من ورقلة و رفضوا الخضوع للاحتلال الفرنسي، مما جعل الاستعمار الفرنسي يزحف على المدينة بثلاثة جيوش جرارة مجهزة بأسلحة حربية مختلفة تحت قيادة ثلاثة جنرالات هم:
- الجنرال سبيليس و الجنرال يوسف يوسف اليهودي و الجنرال بوسكرين و بعد مقاومة طويلة و عنيفة تحت قيادة العديد من ثوار المنطقة كيحى بن معمر و بن ناصر بن شهرة و تلي بلكحل و غيرهم قتل فيهم الجنرال بوسكرين و الكومندوا مران و عدة ضباط.





وقـائـع تـاريـخيــة


- 1518 مع دخول الأتراك إلى الجزائر أصبحت المدينة تابعة لباي تيطري ( المدية ).
- 1662 استقرار الوالي الصالح سيدي الحاج عيسى بالأغواط قادما من تلمسان.
- 1737 وفاة سيدي الحاج عيسى و مولد الصالح سيدي أحمد التجاني في عين ماضي.
- 1784 دخول الباي محمد الكردي على الأغواط.
- 1815 وفاة سيدي أحمد التجاني مؤسس الطريقة التجانية التي نشرت الإسلام في إفريقيا و في كثير من مدن العالم حيث يوجد أكثر من 100 مليون من أتباعها.
- 1829 استقرار الوالي الصالح و المقدم الطريقة الشاذلية سيدي موسى بن حسن الشاذلي بالأغواط.
- 1835 في بداية السنة يزحف جيش من قبائل الأغواط و نواحيها و أعراش أولاد نايل إلى العاصمة لتحريرها و وصلوا إلى مشارف البليدة و رجعوا بعد أن عقدت فرنسا الهدنة مع الأمير عبد القادر و أصبحت البليدة تحت يده.
- 1849 استشهاد سيدي موسى بن حسن و رفاقه من الأغواط في ثورة الزعاطشة ببسكرة .
- 1852 في 21 نوفمبر بدأت معركة الأغواط مع فرنسا و سقطت مدينة الأغواط في 04 ديسمبر 1852 .
- 1875 خروج الشيخ بن ناصر بن شهرة إلى الشام مرورا بتونس حيث التحق بالأمير عبد القادر و بقي هناك إلى أن وافته المنية و دفن في سوريا بعد أن قضى 25 سنة في محاربة الاستعمار الفرنسي حيث شارك في جل الثورات الشعبية منها:
* ثورة الشيخ بوعمامة بالبيض.
* ثورة الشريف بن عبد الله في ورقلة و متليلي.
* ثورة بوشوشة و ثورة محي الدين ابن الأمير عبد القادر.
* ثورة المقراني في بلاد القبائل.
و لم يضع السلاح إلا بعد أن انتهت كل الثورات الشعبية و عمره يزيد عن السبعين عاما.

شخصيات الأغــــــــــواط
رجال تركو بصمات
شخصيات الأغواط








 







الجولة السياحية في الولاية العريقة
الفوهة النيزكية مادنة





فوهة " مادنة" تلمزإن : هي الفوهة النيزكية " مادنة " التي تكونت قبل ثلاثة ملايين سنة حين اخترق نيزك عملاق
يزن مابين 1 – 2 مليون طن ويبلغ قطره من 25 إلى 70 متر الغلاف الجوي للأرض بسرعة تفوق 70 كلم / ثانية ، احدث فوهة يبلغ قطرها 1750 متر ، وعمقها يفوق الـ200 متر ، بقي في عمقها الآن 67 متر بعد إن امتلأت برواسب ترابية. -فوهة مادنة هي رابع أقدم فوهة في العالم بعد فوهة روتريم بناميبيا التي يفوق عمرها خمسة ملايين سنة ، وفوهة الجيجتيجين بروسيا بعمر 3.5 مليون سنة و فوهة أولون الموريتانية بعمر 3.1 مليون سنة . -و مادنة إلى زمن ليس ببعيد لم يكن يعرف عنها شيء سوى إنها ضاية يزرعها البدو الرحل إلى إن حل عام 1928 حين اكتشفت أهميتها لأول مرة و بقيت معروفة في الخرائط التبوغرافية كأنها منخفظ ارضي دائري. سنة 1950 قام الباحث الفرنسي " rousou روسو " بأولى الأبحاث الجادة و في عام 1987 و بمبادرة من جمعية علم الفلك البتاني " وهران التي نظمت مع جمعية نوفي novae""الفرنسية أول وأكبر رحلة استكشافية للفوهة ضمت أساتذة و باحثين جيولوجيين دامت 07 أشهر. دلت النتائج الأبحاث إن حواف الفوهة متكونة من الكلس الفاتح و هو كلس بحري calcaire marin به بعض بقايا الكائنات القديمة gaste ropode "" يعود تاريخها إلى العصر الكريتاسي ما بين 50 و90 مليون سنة . -يعلوا المركز على سطح البحر 508 متر ، بينما تعلو المنطقة الأعلى في الفوهة سطح البحر ب 682 متر . -تقع الفوهة على بعد 50 كلم جنوب شرق بلدية حاسي الدلاعة و لاية الأغواط و التي تعد كموقع اثري علمي يتوافد عليها السواح و الطلبة لإجراء دراسات





الغيشة محميةاليونسيف



تقع مدينة الغيشة التاريخية السياحية في ولاية الاغواطالتي تبعد حوالي 500كلم جنوب العاصمة الجزائرية وتزخر هذه الرقعة بمخزون تراثيوتاريخي ضخم كما يتواجد بهاشواهد تاريخية لمختلف العصور والحقب التاريخية بدءابعصور ماقبل التاريخ ووصولا إلى الثورة التحريرية المباركة. وفي إحدى وايا هذهالقرية المطمئنة يتجلى كنز تاريخي نادر يعتير أصدق لوحة في العالم مبعبرة بعبقهاالتاريخي الازلي على رقة الامومة وشراستها في الحفاظ على صغارها حيث يرى الزائر بكلوضوح نقشا حجريا مهيبا يمثل فيلة تحمي صغارها من الكوسر وحسب الدراسات التاريخيةفإن عمر هذه المنحوتة يعةد إاى عصور مافبل التاريخ ، وقد إعتمدت المنظمة الامميةلحماية الامومة والطفولة اليونسيف هذا الرسم كشعار لها لعدة سنوات .



بلدية سيدى مخلوف

هي إحدى بلديات ولاية الأغواط , تقع في الجزء الشمالي من الولاية يحدها من الجنوب الأغواط , و من الشمال الشرقي و الغربي الجلفة , ومن الجهة الجنوبية الشرقية العسافية و على الحدود الجنوبية الغربية لبلدية تاجموت , تبعد عن مقر ولاية الأعواط 45 كلم

الغيشــــــــة جوهرة جبل العمور

إحدى أقدم بلديات الجمهــورية الجزائرية تقع في وسط سلسلة جبال العمــور (جبل يني راشد سابقا) كانت مركز للإدارة الإستعمارية قبل تأسيس مدينة آفلو ،و هي تابعة لولاية الاغواط,

يوجد بالغيشة الكثير من المواقع الأثرية لكنها و للأسف عرضة الإهمال و التلف نذكر منها : -
بقايا سور قصر الزناخرة بالغيشــة
آثار قصور الردادة (قصر الفروج و قصر داردز).
القصر الأحمر و القصر الأبيض بالطريفية
قصر الغيشة القديم
قصر بني راشد (شمال الغيشة)
النقوش الصخرية بالرحى و الخطارة
النقوش الصخرية قي الصفصافة التي اتخذته منظمة اليونيسيف UNICEF شعارا لها.
كما أن للغيشة مناظر و طبيعة خلابة تسحر الناظرين كالشلالات و المياه الجارية و السواقي و نظام ري الحدائق و غيرها


قصر الحيران

تقع قصر الحيران جنوب شرق مقر ولاية الأغواط و تبعد عنها بحوالي 35 كلم يحدها من الشمال الأغواط و سيدي مخلوف , و من الجنوب حاسي الدلاعة و حاسي الرمل , ومن الشرق بلدية سد رحال بولاية الجلفة و من الغرب بلدية الخنق و حاسي الرمل .



بلدية عين سيدي


إن بلدية عين سيدي علي من أكبر بلديات ولاية الأغواط حيث يتجاوز عدد سكانها 15000 نسمة بالإضافة إلى كبر مساحتها و لكن و للأسف الشديد و بالرغم من تصنيفها ثاني أكبر بلدية من ناحية الكثافة السكانية بعد بلدية آفلوا في شمال الولاية إلا أنها لا تحتوي على أبسط المرافق العمومية فمثلا إذا قمنا بمقارنة صغيرة بين هذه البلدية و جارتها بلدية قلتة سيدي سعد فإننا نجد كل المتطلبات بما فيها: الثانوية و المستشفى و التكوين المهني بالرغم من أن عدد سكان هذه الأخيرة لا يتجاوز 7000 نسمة و بالتالي فالسؤال المحير لكل سكان هذه البلدية و كونها أبعد بلدية عن الولاية هو لمذا هذا الحرمان؟ و من هذا الموقع نطلب من ادارته الموقرة ارسال هذه الشكوى الى مختلف السلطات الولائية و الوطنية و النظر الى هذهه البلدية و مشكورين ان شاء الله و احيطكم علما أنه و بالرغم من كل هذه النقائص إلا أن هذه البلدية و التي تعتبر عاصمة بني هلال الجزائر




أترككم كالعادة مع أجمل صور الولاية الرائعة


















































الولاية الرابعة
أم البوقي


Oum El Bouaghi Province














الولاية في أرقام

المساحة
7.639 كم²

العدد السكان 600.000 ( 2002 ) نسمة

رمز الولاية 04

الترقيم الهاتفي
032

عدد البلديات
29

الرمز البريدي
04000



أم البواقي صاحبة التاريخ العريق عبر عصور عديدة من الزمن إمتدت خلالها تسميتها الحالية و التي تعود إلى الحقبة العربية البربرية والذي جاء حسب بعض الكتابات القديمة نسبة إلى الكاهنة التي تركت أولادها في هذا المكان و من هنا أشتق اسم المدينة من " أم الذين تبقوا ، و لم تعرف المدينة الاستعمار الفرنسي إلا سنة 1842 أين تغير اسمها إلى"CANROBERT " نسبة إلى جنرال فرنسي مشهور .


ولاية أم البواقي ولاية أمازيغية جزائرية تقع في الجهة الشرقية من البلاد. يحدها من الجنوب

ولاية خنشلة ومن الشرق ولاية تبسة ومن الغرب ولاية ميلة وباتنة ومن الشمال ولاية قالمة

وقسنطينة. تبعد عن عاصمة الدولة الجزائر بحوالي 500 كم وعن الساحل المطل على البحر

الأبيض المتوسط الذي يقع شمالها بحوالي 300 كم وعن حدود دولة تونس بحوالي 100 كم.



التقسيمات الإدارية

تنقسم ولاية أم البواقي إلى 12 دائرة و29 بلدية:

قصر صباحي
أم البواقي
ضالعة
فكرينة
سوق النعمان
عين فكرون
مسكيانة
عين مليلة
عين بابوشي
عين البيضاء
عين كشرة
سيقوس


***********************



من أهم الدوائر

دائرة عين البيضاء

عين البيضاء . هي مدينة تقع في شمال شرق الجزائر 35.48 شمالا 7.8 شرقا وهي تبعد

عن مدينة قسنطينة ب 110 كلم . و عن مدينة عنابة ب 170كلم وعن مدينة تبسة ب 88

كلم . يبلغ إرتفاعها عن مستوى سطح البحر ب1000 م.

ومناخها قاري شديد البرودة في الشتاء قد تصل في الليل إلى -5 تحت الصفر وتسقط فيها

الثلوج بمعدل 5 أيام في السنة كما تتساقط فيه الأمطار بغزارة. أما فصل الصيف فيكون شبه

جاف مع إرتفاع في الحرارة قد يصل إلى + 40 درجة تحت الضل في النهار . ويبلغ

المتوسط السنوي لتساقط الأمطار 350 ملم.

يبلغ عدد سكان عين البيضاء أكثر من 200.000 نسمة وهي مدينة عريقة م كما أن لها جدور

في الماضي تعود إلي الفترة الرومانية

سميت ب عين البيضاء وذلك حسب الأسطورة المتداولة حول قصة دياب الهلايلي مع فرصه

الأبيض .










كماتوجد بالقرب من المدينة عين تسمي عين البضاء الصغيرة وتقول الأسطورة أن

فرصه توفية ب القرب من العين. لقد أنجبة عين البيضاء عدة شعراء وأدباء وعلماء من بينهم

الكاتب الكبير رشيد بو جدرة و الشاعر محمدأل خليف و الشيخ أخضر بوكفة و الشيخ عبد القادر

خياري . و ينسب أهلها إلى قبيلة لحرا كتة وهي تعتبر عاصمة لهم يتكلم أهل المدينة اللغة

العربية و الغة الفرنسية و كدا اللهجة الأمازيغية والشاوية لكن الغالب هو اللغة العربية أنجبت

المدينة العديد من المفكرين و الأدباء و حتى الشعراء الذين اشتهروا في العالم العربي و تشتهر

المدينة بصناعة الصوف و الجلود و كذلك العطور و الخشب و تتحدث انباء مؤخرا عن وجود

النفط فيها و أكبر احياء المدينة حي ماريان و سوق العاصر و طريق خنشلة و طريق مسكانة

تحتوي المدينة على ملعبين لكرة القدم الأول معشوب طبيعيا ذو سعة تقدر ب10.000 متفرج

و هو مخصص لفريق اتحاد عين البيضاء أما الملعب الثاني فهو مخصص للفريق الثاني اتحاد





دائرة عين مليلة

"عين مليلة" أو "تامليلت" باللغة الأمازيغية، وتتبع إداريا لولاية أم البواقي التي تقع في الجهة الشرقية من البلاد.

تبعد مدينة عين مليلة عن قسنطينة حوالي 90 كلم جنوبا، و 69 كلم شمال

مدينة باتنة، و هي تبعد عن العاصمة الجزائر ب 450 كلم. يصعب التحدث عن تاريخها لقلة الوثائق وندرة المكتوب عنها،
فتاريخها في معظمه نتيجة ذاكرة جماعية قد لا تحقق دقة التاريخ الموثق

فمعظم ما عرف عن تاريخ المدينة كان تاريخا شفويا منقولا عن شيوخها الذين لم يبقي منهم

الزمن إلا القليل، ولعل أغلب الروايات وأرجحها تقول:

إن تاريخ مدينة عين مليلة يعود إلى أزمنة غابرة. لم يتوفر مصدر في الوثائق يؤكد هذا، حيث

أنها كانت في ما سبق نقطة توقف واستراحة قبائل البدو الرّحل ومكان إقامة الحجاج والتجار

المتجهين إلى بلاد الشام وأثناء العودة إلى بلاد المغرب الأقصى.كما كانت تقام بها سوق في

فصل الخريف من كل سنة، وهدا بعد أن تجف البحيرات المالحة التي كانت كثيرة في الماضي،

مما أكسبها إسم تامليلت بالأمازيغية و الدي يعني الأرض البيضاء المالحة،و كانت هده السوق

تقام إلى غاية فترة الإستعمار الفرنسي بمنطقة الصليب جنوب شرق المدينة الحاليةن وهي منطقة

معروفة ببياض تربتها و ملوحة مياهها.




وقد ورد في كتاب الأستاذ (مبارك الميلي) الجزائر في ضوء التاريخ ذكر تاريخ المنطقة حول

مدينة عين مليلة منذ القدم سواء عن سكان المنطقة وعاداتهم وتقاليدهم وتحدثهم لغة واحدة أو

عن تضاريس وجغرافية المنطقة ولكن لم يذكر شيئا عن المدينة، وهذا دليل قاطع على أن سهول
دينة عين مليلة لم تكن آهلة بالسكان بالصورة التي تشكل مدينة وذلك لأسباب عدة أهمها:






مدينة عين مليلة لم تكن آهلة بالسكان بالصورة التي تشكل مدينة وذلك لأسباب عدة أهمها:

الغزو المتلاحق لهذه المنطقة من طرف الوندال الرومان ....إلخ)

عدم إتقان فنون قتال عند سكان المنطقة الضروري للدفاع عن النفس ضد المعتدين.

عدم التمكن من تقنية التحصين في السهول كبناء حصون وقلاع.

إنعدام الصناعات الحربية كالأسلحة التقليدية.

الطبيعة المسالمة لسكان المنطقة


عين فكرون



عين فكرون بولاية أم البواقي، الجزائر. هي ثاني أكبر مدن الولاية، بعد عين البيضاء. وتعتبر المصدر الرئيسي لمداخيل الولاية اذ تدير تجارة معتبرة و انواع شتى من اللبوسات و المفروشات و الاحذية .الكم الهائل من السلع يستورد من دول اسيا كالصين و الامارات العربية المتحدة .و تعتبر المدينة مقصد الكثير من الزوار و المتبضعين نظرا للاسعار الزهيدة و الكم المتنوع للسلع .




مسكيانة


هي مدينة ودائرة في ولاية أم البواقي بالجزائر. وينحدر سكانها من أصل أمازيغي أو كما يقال من أصل شاوي تشتهر هذه المدينة بزراعة الجزر.

تحدها كل من عين البيضاء، العوينات، الضلعة، و الحمامات وهي لا تحتوي على بيوت قصديرية بتاتا. أما عن سكانها فمعظمهم سنيون يتكلمون العربية أما الباقون فيتكلمون الأمازيغية الشاوية وهم من ذوي المدخول المتوسط.

وتحتوي مسكيانة على مرافق عمومية عدة نذكر منها المستشفيات، والمدارس والمتوسطات والثانويات والتقنية وبها مركب رياضي والملعب البلدي وقاعة رياضة الفنون القتالية . كما نجد بها نزل الكاهنة والعديد من الأشياء المتميزة كما يمتاز شعبها بالاحترام والتقدير وقد سميت بمسكيانة نسبة إلى الملكة الأمازيغية الكاهنة التي قادت العديد من المعارك هناك.



***********************



***********************



***********************

- تسمى ولاية أم البواقي بولاية جبل سيدي ارغيس الذي يحيط ببلدية أم البواقي الشيئ الذي يعطيها منظراً طبيعياً رائعا ، ومـــن أشهر أحياء بلدية أم البواقي صوناطيبا ، والبيتونص التحتاني والفوقاني و حي محمد الأخضر السائحي (بير التـــرش) و لاصاص ، حيدرة و أحياء تحت سوق الفلاح وهي أحياء عريقة يكثر بها الحركة والتجارة ، كما تعتبر ولاية أم البواقي الولاية النموذجية في الجزائر حيث أن كل الطرق والبنايات موضوعة بشكل لايمكن القول عنه إلا بأنه رائع. كما توجد بها دائرة سيقوس، والتي تعتبر من أهم المواقع الأثرية، حيث توجد مدينة كاملة لشعب الدولمان، غير أنه لم يتم كشف النقاب بعد عن هذه الآثار بعد، ونظرا لوجود مدينة كاملة تحت غابة "العزري" فإنه تم كشف القليل القليل من هذه التحف الأثرية. وأشهر قبيلة بولاية أم البوافي هي قبيلة * أولاد عبد الوهاب *و *واولاد عمارة*و *أولاد أحمد أوسعيد*








***********************



***********************




***********************



***********************



***********************






***********************



كما تسمى ولاية أم ال
بواقي بولاية جبل سيدي ارغيس الذي يحيط ببلدية أم البواقي الشيئ الذي يعطيها منظراً طبيعياً رائعا.



الولاية الخامسة

باتنة





- تأسست مدينة باتنة عن طريق المرسوم المؤرخ في 12 سبتمبر 1848 الصادر عن نابليون، وذلك بعد أن قررت اللجنة الاستشارية الكائن مقرها بقسنطينة جعل باتنة مدينة مستقبلية نظرا لموقعها الاستراتيجي على محاور بسكرة، تبسة، سطيف وقسنطينة.




- مدينة باتنة، عاصمة الأوراس ومقر الولاية، تقع على بعد 425 كم جنوب شرق الجزائر العاصمة وترتفع عن سطح البحر بـ980م.

- الولايات المحاذية لولاية باتنة هي: من الشرق تبسة، أم البواقي وخنشلة، من الشمال الغربي سطيف ومسيلة، من الشمال الشرقي ميلة ومن لجنوب بسكرة.




البلديات

تكوت
إشمول
الجزار
الحاسي
الرحبات
الشمرة
القصبات
القيقبة
المعذر
أمدوكال
أولاد سلام
أولاد سي سليمان
أولاد عمار
أولاد عوف
أولاد فاضل
إينوغيسن
باتنة
بريكة
بني فضالة الحقانية
بوزينة
بولهيلات
بومقر
بومية
بيطام
تازولت
تاكسلانت
تالخمت
آريس
تيغانمين
تيغرغار
تيلاطو
تيمقاد
ثنية العابد
جرمة
حيدوسة
رأس العيون
زانة البيضاء
سريانة
سفيان
سقانة
شير
عزيل عبد القادر
عين التوتة
عين جاسر
عين ياقوت
عيون العصافير
غسيرة
فسديس
فم الطوب
قصر بلزمة
كيمل
لارباع
لازرو
لمسان
مروانة
معافة
منعة
نقاوس
وادي الشعبة
وادي الطاقة
وادي الماء










مناخ مدينة باتنة شبه جاف. تتراوح درجات الحرارة بين 4 درجات مئوية في جانفي و35 درجة في جويلية. خلال الشتاء تنزل الحرارة إلى أقل من الصفر ليلا مع تكون الجليد. أما في فصل الصيف فيمكن أن تصل إلى 45 درجة مئوية في الظل.
متوسط سقوط المطر فيبلغ حوالي 210 مم في السنة، أما الثلج فيسقط خلال أيام فقط.



المواصلات

للموقع مدينة باتنة ميزات ذات قيمة، فهي تقع في ملتقى طرق هامة: المحور شمال-جنوب الذي يربط الشمال بالجنوب ومحور شرق-غرب الذي يمر عبر الهضاب العليا.
كما استفادت باتنة بالمطار الدولي مصطفى بن بولعيد الذي يبعد عنها بـ25 كم والذي يربط الولايات الداخلية للوطن وبعض المدن الأوروبية كباريس، ليون، مرسليا واسطنبول.






السياحــة

بالقرب من مدينة باتنة توجد أجمل الواقع الأثرية كالآثار الرومانية بتازولت، تيمقاد، إيمدغاسن، مسجد من أقدم مساجد إفريقيا بناه الصحابي عقبة بن نافع رضي الله عنه حيث هو مدفون، معالم القنطرة بوابة الصحراء، والمناظر الرائعة بغوفي.
أما الحظيرة الوطنية لبلزمة وجبل شليا البالغ ارتفاعه أكثر من 2300م فيشكلان رائعتين من الروائع الطبيعية.

مســــــــجد أول نوفمبر 1954

































ممرات مصطفى بن بولعيد





















































مطار مصطفى بن بولعيد















ملعب الشهيد شاوي عبد اللطيف



ملعب أول نوفمبر 1954


ملعب الشهيد سفوحي




ثانوية مصطفى بن بولعيد


فندق شيليا









المركز التجاري " نجمة الأوراس"


ساحة الشهداء









جامعة باتنة












بنك بدر B A D R





المجلس الشعبي البلدي









فندق كريم





المسبح



حديقة الحروف





 
الولاية السادسة
ولاية بجاية
 




شعار المدينة قبل الاستقلال وبعد الاستقلال





مدينة بجاية هي مدينة جزائرية تقع على ساحل البحر الابيض المتوسط وشاطئها
مطل على خليج جميل وتزدهر فيها الخدمات السياحية للمدن البحرية حيث المسابح والشواطئ والرمال النظيفة والمطاعم. رمزها 6 . عاصمتها مدينة بجاية من مدن الجزائر الكبرى والتي تحمل إرثا حضاريا وكانت عاصمة للحماديين وساهمت في دفع المعرفة بالجزائر. تتمتع ولاية بجاية بحدود جد استراتجية جيث يحدها من الشمال البحر الابيض المتوسط، و من الشمال الغربي، ولاية تيزي وزو، و من الغرب ولاية البويرة، من الشرق ولاية جيجل، ومن الجنوب الشرقي ، ولاية سطيف ،و من الجنوب الغربي ولاية برج بوعرريج. و تتمتع الولاية بغطاء نباتي جد متنوع من غابات الصنوبر أشجار الزيتون و تتوفر الولاية على حظيرة وطنية مصنفة عالميا هي الحظيرة الوطنية لغورايا إضافة إلى شريط ساحلي خلاب و ميناء صيد و آخر تجاري و تصنف الولاية ضمن الولايات السياحية الأكثر زيارة لثرائها الحضاري و المناطق الأثرية.

الموقع و المساحة :

تقع في أقصى الشمال الجزائر يحدها من الشمال البحر الابيض المتوسط، و من الشمال الغربي، ولاية تيزي وزو، و من الغرب ولاية البويرة، من الشرق ولاية جيجل، ومن الجنوب الشرقي ، ولاية سطيف ،و من الجنوب الغربي ولاية برج بوعرريج
كما توضح الصورة
مساحتها قدرة بـ 3223.50 كم²
الكثافة السكانية:276/كم²



التقسيم الإداري

تتكون ولاية بجاية من(53) بلدية


بلديات الولاية
بجاية
بوخليفة
تالة حمزة
تامريجت
أوقاس
آيت سماعيل
تاسكريوت
تمقرة
آغرام
كسيلة
تاوريرت آغيل
أمالو
بوحمزة
كنديرة
خراطة
فرعون
بني جليل
القصر
توجة
بوجليل
بني مليكش
سوق أوفلة
شميني
تيفرة
تينبذار
سيدي عياد
تيمزريت
سيدي عيش
لفلاي
أكفادو
تيبيان
آيت أرزين
إيغيل علي
فناية الماثن
سمعون
أميزور
ذراع القايد
مرباشة
مسيسنة
صدوق
أوزلاقن
آدكار
شلاطة
أقبو
بني معوش
درقينة
تيزي أنبربار
سوق الإثنين
ملبو
تيشي
وادي غير
تازمالت
شميني جنان

السكان :

بمجموع سكان يقدر ب 100000 ( 1998 ) نسمة
الكثافة السكانية:276/كم²276/كم²
بجاية اسم خالد في تاريخ المغرب العربي بشكل عام , والجزائر بشكل خاص , أقام فيها الفينيقيون والرومان والوندال والبيزنطيون خلال عصور غائرة في أعماق الماضي , وعرفها المسلمون حين أصبحت عاصمة للدولة الحمادية , إحدى كبريات الدول الإسلامية المؤثرة التي سادت الشمال الأفريقي فترة من الزمن.

فقد تمتعت "بجاية" في ظل الحماديين بسمعة وشهرة واسعة ,استمدتها من معاهدها الثقافية المتعددة , وتجارتها الرائجة على الشاطئ الأفريقي , واستقبالها الفارين من محاكم التفتيش بالأندلس , كما اشتهرت بعد ذلك بقوتها البحرية التي دافعت بها عن شواطئ المغرب العربي كله , فساهمت من ثم في الحفاظ على الحضارية والهوية العربية الإسلامية للمنطقة ... وكان لعهود الازدهار الثقافي والانتعاش الفكري الذي شهدته (بجاية) لقرون عديدة أثر بالغ في أن تصبح قبلة العلماء وطالبي المعرفة , فخرجت العلماء , وأنجبت المفكرين والمبدعين رجالاً ونساء , ولم تفقد تلك الشهرة وذلك الدور إلا حين امتدت إليها أيدي المستعمرين فخربتها , ودمرت ماضيها الزاهر.

قلعة بني حماد :

ومدينة بجاية هي ثاني عاصمة لدولة بني حماد ، أما عاصمتهم الأولى فقد كانت مدينة القلعة المشهورة بـ "قلعة بني حماد" التي اختطها الأمير حماد بن زيري بن مناد بن بلكين ، في حدود عام 398هـ (1007 – 1008مـ) ليعلنا منها تأسيس الدولة "الحمادية " دولة مستقلة عن دولة " بني زيري " التي كان على إمارتها في ذلك الوقت باديس بن أبي المنصور بن زيري ، وهو ابن أخي حماد.

وتتميز قلعة بني حماد التي تقع في الحدود الشمالية لسهول"الحضنة" بموقعها الاستراتيجي الهام فهي من الشمال محمية بجبل تاقرست الذي يبلغ ارتفاعه (1418 متراً) ومن الغرب بجبل قرين (1190 متراً) ويحيط بها من الشرق وادٍ بشكل مضائقه سوراً طبيعياً للمدنية , أما من جهة الجنوب فإن الطريق الوحيدة المؤدية إلى القلعة عبارة عن ثنية ملتوية تتبع "وادي فرج " ولذلك كان ابن الأثير ، دقيقاً حين وصفها بأنها ، أحسن القلاع وأعلاها , ولا ترام على رأس جبل شاهق , لا يكاد الطرف يحققها لعلوها.

وتحدث ابن خلدون في تاريخه عن مراحل تطورها : فأشار إلى أن حماداً اتم بناءها وتمصيرها على رأس المائة الرابعة , وشيد بنياتها وأسوارها , واستكثر فيها من المساجد والفنادق ، وأن الناصر بن علنّاس بني المباني العجيبة المؤنقة , وأن المنصور بني فيها قصر الملك والمنار الكوكب وقصر السلام.

وذكر صاحب كتاب الاستبصار أن بني حماد ، لهم بالقلعة مبان عظيمة , وقصور منيعة متقنة البناء عالية السناء

المؤهلات الإقتصادية
تتمتع الولاية بغطاء نباتي جد متنوع من غابات الصنوبر أشجار الزيتون وهذا ما زاد منتوجاتها الزراعية و الأبقال و الحمضيات و الحبوب و تتوفر الولاية على حظيرة وطنية مصنفة عالميا هي الحظيرة الوطنية لغورايا إضافة إلى شريط ساحلي خلاب و ميناء صيد و آخر تجاري و تصنف الولاية ضمن الولايات السياحية الأكثر زيارة لثرائها الحضاري و المناطق الأثرية وهي مكان لنقل السلع و البضائع التجارية التي تمر للدول الإخرى عبر موانىء الولاية المشهور في الجزائر
وهي أيضا من أهم مرافئ النفط الجزائرية حيث تصب في خزاناتها أنابيب النفط الآتية من آبار حاسي مسعود في أقصى الجنوب ومنها تصدر إلى أنحاء العالم. وهي أيضا مدينة تجارية وصناعية تزدهر فيها الحرف التقليدية إلى جانب الصناعات الحديثة التي أهمها البتروكيماويات والمستحضرات الكيماوية كالأدوية والمنظفات والمبيدات.


المؤهلات السياحية
الموقع الإستراتيجي الذي يطل على البحر الإبيض و المتوسط وهي تزخر بمواقع سياحية وأثرية عديدة.. فبالإضافة إلى شريطها الساحلي هناك غابات ومناطق أثرية و محميات طبيعية و موقع جغرافي هام
وغطاء نباتي كبير وشاسع ولها حدائق للحيوانات و منتزهات وعمة كبير لأنها تستقبل السياح في فصل الصيف خاصة و الربيع كذالك تصنف الولاية ضمن الولايات السياحية الأكثر زيارة لثرائها الحضاري و المناطق الأثرية .

المناخ و التضاريس

تعتبر منطقة ممطر ورطبة جدا في الشتاء و معتدلة صيفا،تتميز بمجال جد متضرس حيث تشمل الجبال نسبتا كبير من المساحة الإجمالية

***************

صور من المدينة


صورة جوية لولاية بجاية



منظر ساحلي من ولاية بجاية



المباني السكنية في ولاية بجاية


مناظر طبيعية
















بوابة سارازين sarazine و مدخل القصبة




























صور من السماء لبجاية





الغروب في ولاية بجاية











شواطئء بجاية الخلابة












عند مدخل خليج بجاية الصخري





جبل ياما قورايا فوق مدينة بجاية





المكاك البربري في مدينة بجاية يستمتع بزرقة البحر





قوارب الصيد والسفن في بحر المتوسط


سابع
07
ولاية بسكرة



بسكرة عاصمة الثقافة الصحراوية



بسكرة/ الجزائر –






تحتوي ولاية بسكرة على 12 دارة و 33 بلدية




الدوائر

دائرة بسكرة
طولقة
ولاد جلال
القنطرة
سيدي عقبة
أورلال
زريبة الواد
مشونش
جمورة فوغالا
سيدي خالد
لوطايا

البلديات

بسكرة
ليوة
لوطايا
جمورة
البرانيس
القنطرة
عين زعطوط
سيدي عقبة
الشتمة
تكوت
الحوش
عين الناقة
زريبة الوادي
مزيرعة
خنقة سيدي ناجي
الفيض
مشونش
طولقة
بو شقرون
عين بن عزوز
ليشانة
فوغالا
الغروس
ولاد جلال
الدوسن
الشعيبة
سيدي خالد
البسباس
رأس الميعاد
أورلال
أوماش
مليلي
مخادمة
الحاجب





- ظهرت بسكرة كبلدية بموجب قرار ماي 1878 الخاضع لقرار مجلس الشيوخ المؤرخ في 09 أفريل 1889؛ بعدها كان التقسيم الإداري كما يلي: كانت بسكرة دائرة تابعة لولاية الأوراس حتى عام 1974، لترقى بعدها إلى ولاية. طبقا للقانون رقم 04-84 المؤرخ في 1984/02/04 وما يليه، أصبح التقسيم الإداري البلدي لبلدية بسكرة كما يلي من الشمال بلدية لوطاية؛ من الغرب بلدية الحاجب؛ من الشرق بلدية سيدي عقبة والشتمة؛ ومن الجنوب بلدية أوماش

(بوابة الصحراء الجزائرية أو منطقة الزيبان)





تعتبر من أهم الواحات الكبرى في الجزائر، تمتد على مساحة تصل إلى 05 كلم2، تحوي مناطق فلاحية تقدر تقريبا بـ 1300 هكتار ،ثروة غابية بها أكثر من 1.500.000 نخلة والعديد من الأشجار المثمرة.




ولاية بسكرة من المناطق ذات الأراضي الخصبة, و مهدا للحضارة و العلم و
الثقافة و مركزا للإشعاع الديني و السياحي الفاتن, فبالماضي التاريخي و
البطولي الحافل بالتضحيات و الجهاد المقدس تنطلق المسيرة التنموية في
مجالات متعددة بولاية بسكرة نحو آفاق الازدهار. فمنذ الأزل كانت بسكرة
همزة وصل بين الشمال و الجنوب ومعبراً سياحيا جد هام, إذ باتت تزخر بموقع
إستراتيجي تألقت فيه ثرواتها ومؤهلاتها.بسكرة تلك النجمة الساطعة في أفق
الصحراء الشاسعة عروس تحلت بجواهر الزيبان, بوابة الأجيال والأفكار, مسلك
لأهم مناطق الجنوب, من هنا نشأ المفكرون ومن هنا بدأت العبقريات وتجلت في
طبيعتها قدرة الخالق.و أينما كنت فهي تدعوك في رحلة كل ما فيها جديد
ومثير..., وتضمن لك الإقامة المريحة والنزول الممتع... وكل حقوق الضيافة
مضمونة

تشمل الحضيرة الفندقية



لولاية بسكرة مجموعة من الهياكل والمنشآت الفندقية المعتبرة, حيث تتوفر
على ما يقارب1421 سرير و666غرفة موزعة على5 فنادق مصنفة و14 فندق غير مصنف
ومن أشهر فنادق المنطقة" نزل الزيبان " وفندق " حمام الصالحين " كما تحظى
الولاية بمطاعم مصنفة تعد أطباق شعبية مختلفة بشكل مميز وفريد
وأهمها أيضا

الفندق الملكي (روايال)
فندق فيكتوريا
فندق الصحراء
فندق الواحات
فندق الزيبان
فندق النخلة
فندق الشرق
فندق الحاج الشاوي
فندق محطة القطار
فندق تارمنيس
فندق قندوز
فندق ترانزيت
فندق القائد
فندق ذياب
فندق المنصور


تنشط على مستوى الولاية14 وكالة سياحة وسفر, توفر خدماتها السياحية على مدار السنة.

للولاية
عدة خصائص طبيعة وإمكانيات مادية وبشرية متنوعة قادرة على ــ النهوض
بالقطاع السياحي, ودعم الحركة السياحية أيضا, أهمها: مناطق مؤهلة لتنصف
كمناطق توسع سياحي لتكامل فضائها. ــ المناظر الطبيعية, الينابيع
الحمومية, المياه المعدنية,السدود,إضافة إلى ثروة طبيعية مختلفة تصلح في
الصناعة التقليدية كالطين,الجبس,الرمل الزجاجي,التربة الحمراء. كل هذه
المؤهلات والموارد السياحية فضاءا خصبا للاستثمار ولهذا الغرض تم إدراج06
مناطق توسع سياحي يمكنها استقطاب عدد هام من المشاريع السياحية هي:
بسكرة,طولقة,القنطرة,





يدلل أهالي بسكرة ولايتهم بوصف "السكرة"، وربما يعود ذلك إلى تفردها في إنتاج تمور "دقلة نور" والتي تعد أكثر تمور العالم حلاوة في المذاق، حيث تتصف بأنها شبه شفافة، يمر من خلالها "النور".


أما" الزيبان" فهي جمع لكلمة "الزاب" والتي تعني في اللغة أو اللهجة الجنوبية الصحراوية في الجزائر "واحة النخيل"، لذا خلع أهل بسكرة على ولايتهم لقب "عروس الزيبان" وذلك لجمال معالمها الطبيعية وكأنها عروس تختال برونقها، ولاحتوائها على كم كثيف من النخيل يقترب عدده من الأربع ملايين نخلة منتشرة في صورة واحات متناثرة، ثلثها تقريبا مثمر ومنتج لـ"دقلة نور".


وبالإضافة إلى ذلك، تعد ولاية بسكرة مهدا للحضارة والعلم والثقافة، ومركزا للإشعاع الديني والسياحي الجذاب، ومعبرا سياحيا هاما لتمتعها بموقع إستراتيجي متميز في الجهة الشرقية الجنوبية من الجزائر، على سفوح جبال الأوراس، وهي تحتضن الصحراء.






احتفالات ومعارض

وقام نور الدين موسى وزير السياحة بالجزائر بمرافقة ضيوف المهرجان. وافتتح الوزير ما أسماه الأخوة الجزائريون بـ"القرية السياحية"، وهي عبارة عن ساحة واسعة مقام عليها بصورة مؤقتة 14 خيمة رئيسية تمثل كل منها إحدى الولايات الصحراوية تعرض كل ما تشتهر به تلك الولايات وأمام كل منها فرقة تؤدي موسيقى ورقصات شعبية تخص كل ولاية. وإذا كانت المعروضات قد تنوعت واختلفت بين ولاية وأخرى إلا أن الجميع اتفقوا على طلقات البارود المدوية في الهواء تعبيرا عن الفرحة والترحيب بالضيوف. وكذلك يعتبرون دوي البارود عنوانا للشجاعة والقوة والرجولة، وقد شاع إطلاق البارود من قبل جميع ممثلي الولايات سواء بالقرية السياحية أو في حفل افتتاح المهرجان بالمركب الرياضي والذي شهد تمثيلا للولايات الأربعة عشر، وعند استقبال الضيوف والوزير بالمعرض السياحي الصحراوي الذي أقيم بوسط مدينة بسكرة، وكذلك في سباقات الجمال والخيول والدراجات النارية.

تشتهر
ولاية بسكرة بصناعات تقليدية عديدة أهمها صناعة الخزف, الفخار والحلي
التقليدية, كما تعرف صناعات أخرى مثل: الألبسة الصوفية, صناعة الجلود
والحدادة... كل هذه الحرف وغيرها تعكس التقاليد العريقة لبسكرة واتساع
الروح الإبداعية لدى سكانها. توجد عبر الولاية أربع وحدات للصناعة
التقليدية, تمثل نواة الصناعة التقليدية
الموسعة وهي: مركز الصناعة

للزرابي والطرز(بسكرة), وحدة الغزل والنسيج ـ الفتح ـ(سيدي خالد),وحدة
الخزف والفخار التقليدي(مشونش), وحدة الخزف والفخار(القنطرة). تشهد هذه
الحرف والصناعات عدة معارض تقليدية يشارك فيها حرفيون, وحدات الصناعة
التقليدية والدواوين المحلية للسياحة, ويعد هذا كنافذة من النوافذ التي
تعرض التقاليد العريقة العديدة لمنطقة الزيبان. ومن أهم المواد الأولية
بالولاية: الصوف, الشعر, الوبر, الجلود, مشتقات النخيل, الرمل المخصص
لإنتاج الزجاج التقليدي , الطين , الجبس ...
المعالم التاريخية و السياحية :
رسومات على الصخور بأولاد جلال. ــ آثار جمينة تاجموت بمزيرعة.

الآثار الرومانية:

وأهمها
متمركزة في المناطق التالية: باديس, زريبة الوادي, أورلال , مليلي, تهودة,
طولقة القديمة, ليوة, الحوش بسكرة,القنطرة, جمورة, الفيض,لوطاية,
لبرانيس,أولاد جلال, ليشانة.

الآثار الإسلامية:

تتمثل في المزارات والمساجد, أهمها: مسجد سيدي عقبة: مسجد وضريح
الفاتح
المعروف عقبة بن نافع الفهري. المركب الإسلامي ذو الطابع العمراني
المتميز,الواحة و هي مزارة تضم314 جندي من خيرة جيش عقبة بن نافع استشهدوا
أمام حصن تهودة وتحتوي أيضا على تحف ذات قيمة تاريخية,باب المسجد الذي
يزيد تاريخه عن ألف سنة,نقائش عربية على الحجر من الحقبة الأولى للفتح
الإسلامي للمنطقة,أقدم نقشية عربية غير منقوطة مزارة سيدي خالد: المعروف
لدى بعض المؤرخين بخالد بن سنان العبسي تعرف هذه المزارة بمهرجان سنوي
ليلة25 و26 رمضان , حيث تقام به احتفالات وتجمعات من مختلف مناطق الوطن,
بالإضافة إلى عدة زوايا ومساجد عتيقة تعتبر رموز للمنطقة,أهمها: مقام سيدي
زرزورـ مقام عبد الحفيظ الخنقي ـ مقام عبد الرحمان الأخضري(مخادمة) ـ
ـ
باب المسجد مهدي ـ سيدي عبد الرزاق ـ زاوية أولاد جلال ـ مسجد سيدي مبارك
بخنقة سيدي ناجي وتضم أغلب هذه المساجد مخطوطات في مختلف مناهل العلوم.

آثار الثورات الشعبية :

شهدت
المنطقة عدة ثورات شعبية تميزت بمقاومتها للاحتلال, تركت آثارها إلى اليوم
منها: ثورة الزعاطشة بليشانة1849, ثورة العامري بمنطقة لغروس1878, محتشد
ببرج بن عزوز, معركة سريانة,زاويتي الصادق بالحاج وعبد الحفيظ الخنقي
قائدي ثورة الزاب الشرقي .
المجال الترقوي : تحي ولاية
بسكرة تظاهرات واحتفالات تقليدية تنطوي على الكثير من المتعة والروعة
مثل:عيد الربيع,عيد التمور(فصل الخريف) وتظاهرات فلكلورية أخرى,تاريخية
وفكرية,كاليوم العربي للسياحة(25 جوان),اليوم العالمي للسياحة(27
سبتمبر),الملتقى الجهوي للسياحة الصحراوية وذكرى تأسيس خنقة سيدي ناجي
وتظاهرة سيدي خالد .
الموارد السياحية :
إن الموقع الذي
تنفرد به ولاية بسكرة أمدها خصائص وثروات متعددة,وجعل منها متحفا طبيعيا
لآثار تاريخية هامة تركتها الحضارات المتعاقبة على أرضها, فهي نطاقا
سياحيا يستقطب السياح من كل صوب وحدب ومن أهم المعالم السياحية بالولاية
نذكر:
المعالم الطبيعية:
إن المعالم الطبيعية بولاية
بسكرة لها طابع خاص, جذاب ومتنوع , الشيء الذي أعطاها صورة مميزة ومن
أهمها معرجات مشونش نحو بسكرة , بساتين النخيل, حديقة20أوت ,
حديقة05جويلية , حديقة لندو(بسكرة), منعرجات ومضيق القنطرة, غابات وجبال
عين زعطوط, طريق سياحي جمورة برانيس, منعرجات سياحية مشونش نحو غوفي, مضيق
خنقة سيدي ناجي مضايق وقرية جمينة والكباش, مضايق سيدي مصمودي.
غابات النخيل :




لمدينة بسكرة غابات نخيل جد شاسعة تمد كل الجزائر بأنقى وأجود أنواع التمور" دقلة
نور" ذات الشهرة على المستوى الوطني والدولي ويقدر العدد الإجمالي للنخيل
بها بـ36.100.236 نخلة منتجة لـ 1.286.835 قنطار منها2.139.244 نخلة منتجة
لدقلة نور بمنتوج 723.249 قنطار سنويا, يضاف إليها أكثر من700 نخلة جديدة
وهذا في إطار برنامج الدعم الفلاحي الجاري إنجازه ومنه تقفز الولاية إلى
الرتبة الأولى بما يقارب 3 ملايين نخلة.


**************



**************


**************




**************




**************




**************




المصدر / staralgerie.com



انتظروا بيقية المعلومات المكتبة الجغرافية  ومن لدية معلومات يرجى وضعها فى تعليق  لو كتابة رابط الموضوع او ارسالها لنا عبر البريد الالكترونى ولكم جزيل الشكر  hatem_tarek0@yahoo.com

1 التعليقات:

الله يعطيك الف عافية .....مشكور على الموضوع

كود تعليقات الفيسبوك من تطوير hatem tarek تم تركيب تعليقات الفيسبوك من

إرسال تعليق

افرع واقسام علم الجغرافية بين يديك

مقالات جغرافيا جميع الكتب والمقالات English book الجغرافيا العامة المساحة والخرائط الجرافيا الطبيعية معلومات متنوعة جغرافية رسائل جغرافيا نظم المعلومات الجغرافيا مشكلات بيئية جيولوجية مصر الجغرافيا الاقليمية مجلات جغرافيا معلومات الدول خرائط جيولوجيا الإعجاز العلمي في القرآن الكريم الجيومورفلوجيا الجرافيا الاقتصادية Modern World Nations الجغرافيا الفلكية الجغرافيا المناخية جرافية السكان خرئط جغرافية افلام وثائقية الجغرافيا التاريخية اجهزة مساحية جغرافية البلدان جغرافية الطاقة رحلات جغرافيا ناشيونال جيوجرافيك للشباب المساحة الارضية جغرافيا المدن جيولوجية تونس الجرافيا السياسية جيولوجية ليبيا جغرافيا النقل الجرافيا البشرية المكتبة الجيولوجيا موسوعات جغرافية جغرافيا البحار والمحيطات خرائط جغرافية الجيولوجيا جغرافية العالم العربى GIS Book برامج نظم المعلومات الجغرافيا Livres en français جغرافية مصر National Geographic الجرافيا الحيوية الجغرافيا السياحية برامج مساحية قاموس ومعجم الجغرافية الترفيهيه جغرافيا العمران مساعدات فى المجال الاساليب الكمية فى الجغرافيا الاطالس جغرافية القارات 中文图书 اخبار فى الجغرافيا الاستشعار عن بعد المساحة البحرية جغرافيا التنمية Россия книг географии - Russia- الجغرافيا الطبية جغرافية العالم الاسلامى مواقع هامة صورة الاسبوع غرائب فى الجغرافيا الجغرافيا التخيلية جيولوجية الجزائر حالة الطقس عروض بوربوينت كتب مجمعة كتب نادرة المساحة الجيوديسية اهداءات المكتبة جغرافية فلسطين فى مثل هذا اليوم مسابقات جغرافية الجمعية الجغرافية الكويتية امتحانات دراسية بحوث جغرافية جغرافية الصناعة خرائط طبوغرافية شخصيات جغرافيا
Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More